๑۩۩๑ المملكـــــــــــة الأدبيــــــــــــة ๑۩۩๑
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

إن كنت من أعضاءنا الأكارم يسعدنا أن تقوم بالدخول

وان لم تكن عضوا وترغب في الإنضمام الى اسرتنا
يشرفنا أن تقوم بالتسجيل

العبيدي جو ادارة المملكة الأدبية

يـا بحـر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

يـا بحـر

مُساهمة من طرف ريما حريري في 26/11/2011, 11:18 pm






على نافذتي وقفت حائرة
والشوق يعصرني وعيوني تائهة
وأمواج البحر تأخذني
بعيداً..
بعيداَ..
إلى ما وراء الأفق

في قلبي
أسئلة وأسئلة
وأتمنى الجواب
أسأل البحر عنكَ فيهتاج
تتكسر أمواجه
وأسمع صوت بكائه
ويعلو أحياناً هديره
علّي عن سؤالي أعدل
أسأله:
- تُرى هل تَرى حبيب العمر..
يتخبط ويتردد ولا يعرف الرد

آه يا بحري كم أتمنى
أن أكون معه في هذا المكان
موجاتك تسمع بعض ما نحكي
فتضحك وترجع خجلاً في حياء
ثم تعود لتسترق السمع لبعض الكلمات

نسير على شاطئك الخالي
والنسيم العليل يداعب الوجنات
نقف لنودع خيوط الشمس
ونحلم بأمل جديد ولقاء
ويكون وداعنا بصمت
فتنطق عيوننا,
همساً....
بأجمل ما في الحب من كلمات
وأصابعنا تشابك بعضها
تأبى الإفتراق
وصوت أنفاسنا رحيق
يسري حائراً بين الرمال ...

وأعود لأصحو من شرودي وأمنياتي
على صوت أحدهم قادم من هناك
فأغلق نافذتي
وأعود إلى وسادتي
أحضنها وأغفو على ذلك الحلم

ترى يا بحرهل أمانيِّ تتحقق
أم سيطول الإنتظار




_________________



_________________


ريما حريري
الصَديقة الصدوقة/مشرفة
الصَديقة الصدوقة/مشرفة

انثى
عدد الرسائل : 884
العمر : 52
البلد الأم/الإقامة الحالية : سوريا
الشهادة/العمل : فنون نسوية معهد
تاريخ التسجيل : 16/05/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ريما بيلسانة المنتدى

مُساهمة من طرف نعيم كمو في 27/11/2011, 12:14 am

أيتها الصديقة العزيزة ريما الحريري لا أمتلك سوى هذا الرد المناسب
لما سرح خيالكِ واسترسلتِ بمفرداتكِ الللبقة وهو جزء من نثر ٍ rose-c2 لي

رحلة خلف السراب
رافقني قاربي نحو شاطي البحر
أنتظر جزر البحر يغادرني معه
لألتقي بصديقة كانت بالأمس رفيقة دربي
أخذتني الغفوة وأنا منتظرا للرحيل
سافر البحر وتركني أنا وقاربي
تتالت الأمواج وتصادمت ببعضها
والمد والجزر يتعانقان
جالت أفكاري بعيدة
أين هي تلك الصديقة التي وهبتني ثقتها
بين تضاد الأفكار وتلاطم الأحلام
شردت وطال شرودي
ترى ما الذي جرى
أين أنتِ يا توأمي
هل ضاقت بكِ السبل
وتعذر الوصال
بينما البحر يركن للهدوء
اصطحبت المركب ودرج بين المياه
تركت نفسي وغبت على سطح قاربي
فجأة ارتد الموج وانزاح المركب
إلى أين لا أدري
شمالاً جنوباً أم شرقا وغربا
بقيت بين أمر الطبيعة واتجاه الرياح
تابعت مسيرتي نحو هدف غير معلوم
هل هذا عبث مني راكضاً وراء امرأة
ليس لها عنوان
ولا استقرار في المكان
لكن ما دفعني لذلك
هو تقديري للإخلاص والمودة
لامرأة لم تتوفر صفاتها في أغلب الناس
هل انا تائه أم غافل
الركض وراء المجهول
قدري أن البحر بقي هادئا
وانبلج الفجر
وبزغت خيوط الشمس
ولفحني وهجها
هبيت من رقادي وقطرات الندى تلامس خدودي
والنوارس ترفرف فوقي
وكأن الطبيعة لم تعاكسني
عصفت رياح لم أدر ِ من أية جهة
ونجوم الليل تتلألأ
والبدر يواكبني أينما اتجه مركبي
ربما الإتجاه كان معاكساً
كان سيأخذني إلى نهايات لا حدود لها
وكأن رفيقة خميلتي بحنانها
اندفع المركب برحلة العودة
صوت تناغم موجات البحر الهادئة
تحولت إلى سمفونية شهرزاد
بين الليل والنهار كانت أفكاري تسافر مع البحر
أما قوتي من المؤونة اضمحلت
بين الأخذ والرد والحيرة والشك
متى تنتهي رحلتي
وكم تدوم مؤونتي
سقطت من فم أحد النوارس سمكة
احتفطت بها وثابرت معي حتى العودة
سألت نفسي ترى قد تكون هذه السمكة تقمصت روح صديقتي
هكذا كانت رحلتي نحو المجهول
قذفني المد نحو الشاطيء
وكأن المركب لم يغادر المكان
وما زلتُ أنتظر عودة تلك المرأة
إلى الجزيرة التي اخترتً الركون فيها
وعد ٌ أيتها الصديقة الوفية
سأظل وفياً كعادتي لكل من عرفت
وأمنح ثقتي دون حساب
هكذا تعلمت ُ من مدرستي الفكرية
الدفاع عن مصالح الكادحين بشتى كدحهم
وأعمل مع معشر الأدباء
نكتب نعبر عما يخالج فكرنا
سيدتي ما زلت منتظراً
rose-c1



_________________

نعيم كمو- ابو نضال

نعيم كمو
الـمـثـقـف
الـمـثـقـف

ذكر
عدد الرسائل : 1139
البلد الأم/الإقامة الحالية : syria_ sweden
الشهادة/العمل : متقاعد _كاتب
تاريخ التسجيل : 30/11/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: يـا بحـر

مُساهمة من طرف العبيدي جو في 27/11/2011, 3:46 am

وحيث يجذبني النور,
أعرف حتما هو بريق قلمك يا ريما...

صديقتي الصدوقة
ما كم ُّهذا الشوق الذي يعتصركِ حباً ..
أراكِ تنظرين أمواج البحر
تترقبين بصيص الأمل,
وأنتِ تنتظرين الدفئ ..
لتسطري وفي بوح عذب يبهج الروح
ملحمة حب خالدة

ريما...
جميل ما انساب من شفق الرّوح...
لكِ دوماً البهاء الدّائم ومطاع البوح
والمودة المديدة
جو


_________________


العبيدي جو

اعطي هبة لهذا المنتدى
الآراء الواردة في كتابات الأعضاء لا تمثل رأينا بالضرورة

العبيدي جو
المديـر العــام
المديـر العــام

ذكر
عدد الرسائل : 4070
تاريخ التسجيل : 28/08/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: يـا بحـر

مُساهمة من طرف حسناء العمري في 20/12/2011, 3:02 am



لا تحزنك الحيرة عزيزتي ..
وذاكرتك تطرح ألف سؤال ..

تحلمين بلقاء الحبيب ..
ويديك تحضن يديه ..
والموج الصاخب يردد ضحكاتكما
ويسمع بعضا من همسكما

ستحقق النجوم أمنياتكِ ..
وسيكون اللقاء رومانسيا ..

فتنطق عيونكما,
همساً....
بأجمل ما في الحب من كلمات ..


الرائعة ريما

راقية أنتِ بتألق مشاعرك و جمال روحك
ما أروع تعبيرك الصادق وإحساسك المرهف
أبدعتِ وتميزتِ

لكِ الورد منثور
حسناء




_________________



حسناء العمري
المشرفـة العامـة
المشرفـة العامـة

انثى
عدد الرسائل : 2439
العمر : 42
البلد الأم/الإقامة الحالية : مملكة الابداع المملكة الأدبية
الشهادة/العمل : موظفة
الهوايات : كتابة الخواطر و الرسم وقراءة الشعر العربي والعالمي
تاريخ التسجيل : 16/05/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى