๑۩۩๑ المملكـــــــــــة الأدبيــــــــــــة ๑۩۩๑
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

إن كنت من أعضاءنا الأكارم يسعدنا أن تقوم بالدخول

وان لم تكن عضوا وترغب في الإنضمام الى اسرتنا
يشرفنا أن تقوم بالتسجيل

العبيدي جو ادارة المملكة الأدبية

اليد الخفية بقلم بنت السريان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اليد الخفية بقلم بنت السريان

مُساهمة من طرف بنت السريان في 15/9/2011, 7:23 am


اليد الخفيّة
بقلم
بنت السريان

7 كان رقم قاربي الشراعي يوم السباق،
وقد ازدحمت القوارب على ساحل البحر،
والناس يتوافدون للتمتع بأجمل رسم أبدعته ريشة فنان يعرفه الجميع،
وقد يجهله البعض!، يا سبحان الخالق،
الكل قد افترش الرمل لا يحرك ساكنا وكأنهم على موعد مع القدر من حيث لا يدرون،
يعجز لساني عن وصف روعة الخليقة
و صفاء الجو، وكأني بالطبيعة تغازل البشر،

ومن حرصها أسبغت ذاك الهدوء السحري المتناغم مع هدير الموج المتلاشي عند ساحل البحر،
نعم فالجو هذا فرض علينا الصمت،
ليسمح لكل واحد منا مناجاة مبتغاه، فبعد لم يعلن بدء السباق.
بجانبي جلس صديقي وكلانا مجهٌز بكامل استعدادات السباق،
وثقتي كبيره به فهو حاذق في الغوص وصديق للبحر وعاشق للحيتان، فلابد أن نأخذ الجعالة في هذا الميدان؛
أخذنا موقعنا في القارب، ثوان وتطلق صافرة الانطلاق،
بدأت أصلي فالبحر غدٌار - هكذا أوعزت إليّ نفسي- دون أن التفت إلى قهقهات صديقي وسخريته،
فإن له مبدأُ في الحياة، فهو لا يعترف بالله،
كم مرة صليتُ لأجله إيمانا مني بأن (ما فائدتي إن عشت أنا وتركت أخي يغرق؟)
فلابد أن أمد له يد النجاة، فنهنأ سوية في ذي الحياة،
هذا دأبي ولن أحيد عن هذا المبدأ، فلكل مناٌ رأيه، وأنا احترم الآراء.
علا صوت الصافرة،
وابتدأ النزال،
تجمع الكل يرقب القوارب الشراعية تمخر عباب الماء،
تسابق الريح وتخترق الامواج، مشهد سحريٌُ يخلب الألباب،
كنا في المقدمة والسعادة لا تسعنا
وصديقي جالس في قاربي يومئ لهذا وذاك متحديا يلوًح بيده في الهواء،
وحدث ما ليس في الحسبان ..
نوء صاخب قلب كفٌتي الميزان،
فيا ويلنا إن غضب البحر وتصارعت الأمواج،
ستلطم كل ما هبٌ ودبٌ في دوامة تغوص في الأعماق،
وسيبتلع البحر من كان يتراقص على سطحه معتدا بنفسه ..
ألم أقل قبل قليل البحر غدار؟
سمعني صاحبي وسط الذعر الذي أصابنا،
والزمني العودة على قدر المستطاع .. لكن هيهات ..
فقد تمزق الشراع وانكسر المجداف وابتلعته مياه البحر، فهي جائعة،
والبحر يا أخي لن يشبع .. إذن لا حول لنا ولا قوة إلاٌ بالله،
فقد أخذت القوارب تتسابق في العودة لموقع الانطلاق كي تأمن النجاة،
فالروح عزيزة والموت مخيف...
دخلنا في حومة اليأس فماذا يستطيع أن يفعل أي غواص ماهر تجاه هذه الضربات؟،
استسلمنا لأمواج البحر، قال صديقي وداعا يا أخي إنها النهاية ..
هناك إعصار قادم نحونا، حتما سيهلكنا!! تطلعت، راعني المنظر المخيف،
كأن الإعصار يستهدفنا..
فعلا إنه قادم نحونا صرخت بأعلى صوتي،
تكاد الدموع تخنقني: أين أنت يا صاحب الوعود الصادقة؟
.. إذا اجتزتَ في المياه فأنا معك، وفي الأنهار فلا تغمُرُك (إش 2:43) .
. ها لجج بحرك تغمرنا، مدٌ يدك وأنقذنا كما أنقذت بطرس من الغرق، الريح والبحر يطيعانك .
. أنا ضعيف لكني بك قوي .. إن أمرت الريح تهدأ .. وإن نهرت الموج يصمت.
لم يستطع صديقي أن يتفوٌه بأكثر من كلمة آمين،
وإذا بموجة عارمة تصدم قاربنا خلتها رفعتنا إلى السماء ورمتنا بعيدا عن مسار الإعصار …
لم نعي ما حدث،
فإن قوة عظيمة رفعتنا من بين الأمواج فإذا بنا على الساحل لقد نجونا ..
عندها قال صديقي:
كل ما حدث ليس اعتباطيا،
كان عليّ أن أخوض التجربة لكي أقف على قوة إلهكَ ..
أعترف وأقرٌ بأنه الإله القادر على كل شيء، ولولاه لكنا قد هلكنا،
وعلى هذا الحال فشل سباق اليوم، فالكلٌ غالب، الكل نجا من الموت والحمد لله.
لن أخفِ عليكم مدى فرحتنا بنجاتنا من الموت،
لكن الذي زادني فرحا وأتم سعادتي هو خلاص صديقي من الموت الأبدي،
حيث لا نجاة منه،
فهو الآن إنسانا جديدا، وقد نال الخلاص واعترفَ بأن هناك قوة تدير الكون،
و يد خفية تعمل بقوة، إنما هي قوة الله القادرة.
حمدا ومجدا لك يا الله، اهدِ الذين لا يعرفونك إلى معرفتك،
والذين لا يعبدونك إلى عبادتك، إنك على كل شيء قدير ..
شكرا لك عزيزي القاريء على طول أناتك،
وأستميحك عذري إن كنت قد أطلت عليك،
إذ حتماً أنت تريد الوقت لتتأمل في أهم ما يشغل الإنسان،
ألا وهو طبيعة علاقته بالله، وخلاصه.


_________________

بنت السريان / سعاد اسطيفان

بنت السريان
مشرفة المملكة الآرامية
مشرفة المملكة الآرامية

انثى
عدد الرسائل : 297
العمر : 73
البلد الأم/الإقامة الحالية : السويد
الشهادة/العمل : بكالوريوس إدارة عامة متقاعدة
تاريخ التسجيل : 10/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: اليد الخفية بقلم بنت السريان

مُساهمة من طرف العبيدي جو في 29/9/2011, 7:46 pm

الأخت الغالية بنت السريان

قد يبتعد الإنسان عن الرب
لكن عليه اليوم أن يفرح لأن هناك من يصلي لأجله

إنه قارب النجاة الأبدية.. وتجربة الخلاص
نعم لقد نجى هذا الصديق وعرف طريق الخلاص
وفاز معكِ بالحياة الأبدية

قصة رائعة..
أشكركِ من كل قلبي
"تودي ساكي ملفونيتو سعاد"
أتحفينا بالمزيد.

جو

_________________


العبيدي جو

اعطي هبة لهذا المنتدى
الآراء الواردة في كتابات الأعضاء لا تمثل رأينا بالضرورة

العبيدي جو
المديـر العــام
المديـر العــام

ذكر
عدد الرسائل : 4070
تاريخ التسجيل : 28/08/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: اليد الخفية بقلم بنت السريان

مُساهمة من طرف بنت السريان في 2/10/2011, 3:57 pm

جو العزيز
شكري الكبير لشخصكم المبارك
مروركم في صفحتي يسعدني
فلكلماتكم نغمها المميّز
كم أتمنى أن الجميع يخلصون ولمعرفة وعبادة يسوع يقبلونى
يحفظكم الرب

الشماسة

_________________

بنت السريان / سعاد اسطيفان

بنت السريان
مشرفة المملكة الآرامية
مشرفة المملكة الآرامية

انثى
عدد الرسائل : 297
العمر : 73
البلد الأم/الإقامة الحالية : السويد
الشهادة/العمل : بكالوريوس إدارة عامة متقاعدة
تاريخ التسجيل : 10/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

اليد الخفية

مُساهمة من طرف حنا خوري في 29/10/2011, 2:48 pm

اختي الغالية بنت السريان
وانا اتابع هذه الرحلة وهذا السباق .. وما ان هاج البحر واشتدت النوائب حتى اسرعتُ في ما استطيع به مساعدتك ... ولكن رجعتُ الى قرارة نفسي وارتياحي بأنك مؤمنة ومتّكلة على ما يريده الله فهدأت نفسي وارتاحت الى نتيجة هذا السباق .
وحقا من يتّكل عليه لا يخيب
اشكرك من القلب والى سباقات اخرى اهدأ من هذا الجو

_________________

أبو لبيب

حنا خوري
يراع عامل
يراع عامل

ذكر
عدد الرسائل : 624
العمر : 71
البلد الأم/الإقامة الحالية : سوريا/ ألمانيا
الشهادة/العمل : متقاعد
تاريخ التسجيل : 01/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى