๑۩۩๑ المملكـــــــــــة الأدبيــــــــــــة ๑۩۩๑
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

إن كنت من أعضاءنا الأكارم يسعدنا أن تقوم بالدخول

وان لم تكن عضوا وترغب في الإنضمام الى اسرتنا
يشرفنا أن تقوم بالتسجيل

العبيدي جو ادارة المملكة الأدبية

أحلى الهدايا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أحلى الهدايا

مُساهمة من طرف العبيدي جو في 28/12/2010, 7:32 am

أحلى الهدايا



للشاعر والأديب المهندس الصديق الياس قومي

خطوات ونلتقي الميلاد...
الأسواق والمحلات التجارية تفتح أبوابها منذ الصباح الباكر.
الناس جميعها تسعى لشراء لوازم العيد .
هناك من يدون طلباته كي لاينسى إحداها ،
وما نوع الهدية التي سوف يقدمها، لعزيزٍ لديه، أو شقيقته أو لطفلة .
ولربما لصديقته وقديكون لوالدته العجوز أيضاً نصيبٌ من تلك العلب المزركشة التي ينتظر الكثيرون كي يقدموها صباح العيد.



بعد أن أرتاحت لليالٍ تحت أفياء شجرة الميلاد، أو في إحدى زوايا البيت .
المنظر يبدو جميلاً، الباعة في كل مكان، فرحون بما يشتريه هؤلاء الناس. صغاراً كانوا أو من الكبار. الجميع يستفيد ويربح خلال الأيام التي تسبق الميلاد؟! لكن مَنْ مِنَّا فكرَ بالطفل يسوع؟!
نحنُ مَنْ نسعى أن نبدو في يوم عيده بأحلى الثياب وأجملها ؟!
جميعنا فكرنا بعضنا ببعض، حسنا فعلنا... لكن الأحسن هو ما لم نفعله بعد؟!
ترى ماذا أشترينا لمَنْ نحتفل بقدومه؟! وأية هديةٍ تليق به ، ثوب، أم علبة عطرٍ، أو باقة ورد أو كلمة حب ؟!
ترى أي نوع من الهدايا يحبها يسوع ؟!
أنا أعلم والدي مايحب لذا إشتريت له هديته!!
وماري تعلم مايحبذه زوجها فاشترتها له.
جاك سبق يوم تحدثنا، علمتُ ماتستهويه نفسه من هدية.
ومنى كانت قد لمحت إنها تحب شالا،ً لتضعه على كتفيها ،
وعماد كانت قد أعلمته زوجته إنها ترغب في شراء ثوب جديدٍ لها .
لايأخي...؟! الطفل يسوع هو أيضا يحب ذات الهدايا؟
هو لم يختلف عن أطفال العالم، لا لا ماذا تقول؟!
هل تذكر ماقاله: أعطني قلبك!! نعم يأخي أعلم ذلك!!
لكن دعني أهمس في أذنيك:
الرب يحب الهديا ايضاً، ولِمَ تستغرب أو تتعجب مما أقوله ؟!
وما عساني أن أشتري له هدية؟!
إنها هدية مثل تلك التي يشتريها الناس.
وماذا تقصد، أعني إنَّ أجمل الهدايا وأحلاها ،
تلك التي نقدمها لطفلٍ فقير، أو يتيم.
لقد حدثتني عن هدية للطفل يسوع،
ولم تحدثني عن هدية لطفلٍ محتاج؟!
هذا هو السر هو من حدثنا كثيراً عن ذلك.
ولتثق إنَّ طفل المغارة قد أبتهجت نفسه وفرح جداً،
لأنك قدمتها لأحد إخوته الصغار.
وبهدية السماء نسعدُ دوماً .....؟!
*** *** ***

_________________


العبيدي جو

اعطي هبة لهذا المنتدى
الآراء الواردة في كتابات الأعضاء لا تمثل رأينا بالضرورة

العبيدي جو
المديـر العــام
المديـر العــام

ذكر
عدد الرسائل : 4070
تاريخ التسجيل : 28/08/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى