๑۩۩๑ المملكـــــــــــة الأدبيــــــــــــة ๑۩۩๑
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

إن كنت من أعضاءنا الأكارم يسعدنا أن تقوم بالدخول

وان لم تكن عضوا وترغب في الإنضمام الى اسرتنا
يشرفنا أن تقوم بالتسجيل

العبيدي جو ادارة المملكة الأدبية

الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

مُساهمة من طرف نجاة الماجد في 13/12/2010, 1:07 am


الفن بين الاعتدال والابتذال

لازال مستوى الفن بصفة عامة في انحدار شديد وتردي من سيء على أسوأ
فهو لم يعُد وأقصد هنا الفن المعاصر على إختلاف أنواعه الفنية وتحديداً فني الغناء والتمثيل التي لم تعد كالسابق ترضي أذواق العامة من الناس إلا ما ندر سيما وأن الساحة الفنية أصبحت تشهد بين الفينة والأخرى ميلاد العديد من الأصوات والوجوه الجديدة والتي لا يمت أغلبها للفن بصلة إلا القلة القليلة منهم والتي تمتلك فعلاً أدوات الفنان الأساسية إلى جانب الموهبة الحقيقية والتي من خلالها يتم التمييز بين الفنان الحقيقي والفنان المزيف
إذ أنه وللأسف الشديد أصبحنا نلحظ أن أغلب المتواجدين الآن على الساحة الفنية لا يمتلكون ولا أقل القليل من تلك الأدوات والمهارات التي تؤهلهم فعلاً لحمل لقب فنان إذ أن هذا اللقب لم يكن الحصول عليه بالأمر السهل فيما مضى إذ كان الفنان يتعب على تأهيل نفسه وتأسيسها التأسيس الجيد فيظل يمارس الفن سنوات وسنوات ويظل يلتحق بالمعاهد والأكاديميات الفنية ليزيد من خبراته ومهاراته من خلال الدورات والبرامج المتعددة التي جعلته يقطع شوطاً كبيراً في مضمار الفن فكان بذلك أهلاً لأن ينتسب للأسرة الفنية التي أخذت على عاتقها إيصال رسالة ذات هدف ومضمون من خلال ما تقدمه من مسلسلات وأفلام وأغاني تتسم بالأصالة والجدية والطهر والعفاف الذي نكاد نفتقده كثيراً في فننا المعاصر الذي أصبح وللأسف الشديد فن أجساد وليس فن كلمة أو أداء أو لحن ’ والأدهى والأمر أن الإسفاف والإبتذال الذي يمارسه الفن وجد الدعم والتشجيع والمؤازرة من بعض الوسائل الإعلامية بمختلف قنواتها المرئية أو المسموعة أو المقرؤة التي أصبحت تبث الغث والسمين على حد سواء لترضي بعض الأذواق التي تبحث عن هذا النوع من الفن الهابط رغم أن الفن الحقيقي بريء منه .
والحديث عن الفن يدفعني للحديث عن بعض أنصاف الفنانين والذين يرون أن الفنان لا يكون فنان إلا إذا كان له نمط معين في اللباس أو السلوك فنجد الفنان مثلاً وقد ارتدى قميصاً يكشف نصف صدره هذا إلى جانب القلادة الذهبية التي يظن أنها إكسسوار لابد منه لتكتمل الأناقة
أما الفنانات فحدث ولا حرج وأخص هنا بعض المغنيات التي رأت في نفسها عدم الأهلية الكافية لكسب قلوب الجماهير وربما وجدت أن الصوت وحده غير كافي لتُحسب للفن فلجأت إلى وسائل أخرى أقلها الرقص وأعظمها كشف ما استطاعت من مواطن الفتنة والإثارة في جسدها ليتحول الخطاب الفني بعد ذلك من مخاطبة العقول والقلوب إلى مخاطبة الغرائز والله المستعان
وفي الواقع هناك صراع في وجهات النظر في الوسط الفني والثقافي بسبب موجة الفن الهابط وتدني الذائقة الموسيقية مما نتج عنه تلوث فني سمعي ومرئي ومحكي. وكلمة (الجمهور عاوز كده) ماهي إلا إدعاء باطل, فالجمهور يستهلك ما ينتج له . ولكن المشكلة هي أن شركات الإنتاج اليوم ماهي إلا شركات ربحية وتريد أن تحصل على إرباحها بأي طريقة ولا تريد التوقف عن الإنتاج وهمها فقط جمع الدينار والدرهم. فمما تدعيه شركات الإنتاج انه لا يوجد كتاب وهناك شح في النصوص. وبذلك فتح المجال لكل من هب ودب بأن يدخلوا للمجال الفني على اختلاف أنواعه . القضية شائكة ويتحمل جزء منها المثقفون في الأمة ويتحملها شركات الإنتاج ويتحمل الجمهور جزءاً آخر كما تتحمل الحكومات المحلية نصيبها بفرض شروط صارمة للنهوض بالفن بمختلف أنواعه ليكون هادفاً ويحمل رسالة. الإنسان العربي ليس سيئاً بذاته ولكن الظروف المحيطة به فرضت عليه تحديات قد لا يطيقها. فمسكين المواطن العربي بالكاد يجد الوقت ليسعى وراء لقمة عيشه فمن أين يجد الوقت ليكتب نصاً جيداً والحل الوحيد أن يكتب كيف ماشاء في أوقات الفراغ ويتبلى على الجمهور ويردد شعاره المعهود( الجمهور عاوز كده )
وصدق الشاعر أبو قيس الصباحي الذي تطرق لذات الموضوع عبر قصيدة له كان من بين أبياتها البيت التالي
ما حد يماثل عسل دوعن كمـا الببسـي= حتى ولو هو جميل الشكل فـي كاسـه

الفرق واضـح ولكـن فننـا المنسـي= لا بـارك الله لمـن قامـوا بإطمـاسـه


وكثيرون هم الذين تطرقوا لهذه القضية الشائكة التي تمس الفن وما آل إليه من تردي وانحطاط لذا كلنا أمل أن يعود الفن إلى سابق عهده ليحظى بذات المتابعة وذات الاهتمام الذي حظي به في عصوره الأولى و قبل كل شيء يحظى بوسام الخلود عبر الأزمان في العقول والوجدان


بقلم
نجاة الماجد

نجاة الماجد
إعلامية - شاعرة - كاتبة
إعلامية - شاعرة - كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 10
العمر : 34
البلد الأم/الإقامة الحالية : السعودية
الشهادة/العمل : بكالوريوس مكتبات
تاريخ التسجيل : 13/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

مُساهمة من طرف العبيدي جو في 13/12/2010, 5:42 am

علم من أعلام الحرف الجميل جائتنا اليوم لتنثر عطايا فكرها الراقي على صفحات المملكة

إن الاستاذة الشاعرة والاعلامية والكاتبة الكبيرة نجاة الماجد
هي عالم كامل مختزل في أنامل امرأة تعطر الجو بحروفها،

استاذة نجاة
لا نخفي سعادتنا عندما اكتشفنا تشريفك هذه المملكة الأدبية
التي غدت مملكتك منذ وطأتها أناملكِ السحرية

شكرا لمصافحتكِ الأولى بهذا المقال الراقي.

كل الترحيب بك شاعرتنا الكبيرة
وأهلا وسهلا بكِ وبجميل نصوصك..

إدارة المملكة
جو

_________________


العبيدي جو

اعطي هبة لهذا المنتدى
الآراء الواردة في كتابات الأعضاء لا تمثل رأينا بالضرورة

العبيدي جو
المديـر العــام
المديـر العــام

ذكر
عدد الرسائل : 4070
تاريخ التسجيل : 28/08/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

مُساهمة من طرف نجاة الماجد في 13/12/2010, 1:03 pm

العبيدي جو
...
عميق إمتناني وتقديري أسوقه مع باقة ورد لروحك الكريمة التي أغدقت عليّ من عبارات الثناء والترحيب ما ألجم لساني عن الرد وقلمي عن التعبير
...
أتمنى أن أكون عند حسن ظنك وظن الجميع هنا في مملكتنا الأدبية
دمت بخير

نجاة الماجد
إعلامية - شاعرة - كاتبة
إعلامية - شاعرة - كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 10
العمر : 34
البلد الأم/الإقامة الحالية : السعودية
الشهادة/العمل : بكالوريوس مكتبات
تاريخ التسجيل : 13/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الاستاذة نجاة الماجد

مُساهمة من طرف سليم سليم في 13/12/2010, 8:33 pm

أرحب بك استاذتنا وشاعرتنا الكبيرة
تشرفنا بحضورك بيننا
أنت بين أهلك واسرتك

نعم استاذتنا لا بارك الله فيمن طمس
ملامح فننا المنسي
لك كل الشكر على هذا المقال الرائع
وننتظر المزيد منك بغاية الشوق

دمت بكل خير


_________________

سليم حســين سليم
شاعر- مصور - رسام - نحات

سليم سليم
أمـير الـمنتدى
أمـير الـمنتدى

ذكر
عدد الرسائل : 655
العمر : 53
البلد الأم/الإقامة الحالية : سورية
الشهادة/العمل : مصور
الهوايات : رسم نحت, كتابة خواطر
تاريخ التسجيل : 15/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

مُساهمة من طرف العبيدي جو في 13/12/2010, 9:41 pm

المتألقة نجاة
ها قد عدتُ ثانية ..

- عدتُ لاشكركِ على اطراب مسمعي بردكِ العطر وبكلماتكِ الرائعة
- عدتُ لأعقّب على النص..

فمن شدة فرحتي بقدومكِ رحبتُ بكِ ونسيت تعقيبي عل النص:

فعلاً لم يعد الفن اليوم فن،
لم يعد هناك فن راق وأفلام تنصح الجيل وتربيه،
بل هناك ما يخرب عقله ويدمره،

ولكثرة المتعدّين على الفن حصل تخريب في الذوق لدى البعض فلم يعد يميز،
عدا ما آلت اليه من إباحة وفضاحة..

الفن بحاجة إلى إعادة قولبة، وتنظيم، وانتقاء،


isar ودّي و ورودي
لفكر ثابت راق ٍ
جو

_________________


العبيدي جو

اعطي هبة لهذا المنتدى
الآراء الواردة في كتابات الأعضاء لا تمثل رأينا بالضرورة

العبيدي جو
المديـر العــام
المديـر العــام

ذكر
عدد الرسائل : 4070
تاريخ التسجيل : 28/08/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نجاة الماجد ها انني ارى اصواتا صارخة في سماء الابداع ترفض بقوة الضميرالفقاعات الفنية الهابطة وتمجد باصالة الفن لان الفن هو روح سماتنا للعالم اجمع

مُساهمة من طرف منهل مرجان في 14/12/2010, 2:57 am

لك السلام الاستاذة نجاة الماجد مني انا المتفهم ...منهل مرجان
نعم ..لك التصفيق الابدي لك الاعجاب ..لك شذرات الروح نهديها
لاننا نرى ارواحا تحمل فكرا كسيوفا تصارع ثقافة الهبوط الدونية
وتمجد ثقافة الروح الاصيلة لترتقي بمجتمعنا العربي الى حضارة الامم كما كانت ولا تزال تكون
كل يوم نصحى على اصواتا لا ارى انها صوتا يغني لنا بل يغني لذاته الباحثة عن الشهرة والمال
ويغني للانتاج الفني الذي هو المسؤول الاكبر عن تردي انتاج رقي الفن.....
كي تربح شركات الانتاج بصوت لا صوت له في عالم الغناء بل شكلا غريبا من الديكور
يتلاعب بمشاعر المراهقين والمراهقات فيعجبون بالشكل اكثر من قيمة رقي الكلمة وفخامة لحن صوته
بحجة ان الفضائيات او الوسط الفني محتاج لعددا اكبر من المطربين والمطربات والاصوات المغنية لتعويض الحاجة والنقص ليتم تعبئة الفراغ الزمني والوقتي والبرنامجي لهذه الفضائيات
قرات لك نقدا مميزا وفكرة يجب ان تدرس في روح ثقافتنا وفكرنا ويجب تعميمها ..كصوتا ادبيا يحارب الدخلاء حتى لا تتشوه قيم روحنا
وقيم نغمنا الابداعي .....الغاية لا تبرر الوسيلة بحجة الحاجة لكم هائل من الانتاج ادخل في دونية الذوق العام واشوهه
كم كانت بدايتك رائعة وكبيرة ومميزة الى ابعد حد نحن بشغف وشوق لمشاركاتك وها ننتظر لنستمتع بروح فكرك الصارخ الى رقي الجمال وسمو الروح الى العلياء ......منهل مرجان

منهل مرجان
الـمـثـقـف
الـمـثـقـف

ذكر
عدد الرسائل : 92
الشهادة/العمل : مهندس
تاريخ التسجيل : 02/10/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

مُساهمة من طرف حنين المدني في 14/12/2010, 6:01 pm


الاستاذة العزيزة نجاة



نرحب بوجودكِ بيننا
انضمامكِ الى اسرة ممملكتنا الحبيبة
من دواعي فخرنا وسرورنا

سلمت يداكِ استاذتنا على هذه البداية المميزة
والاطلاله البهية
مع خالص الود والتمنيات بطيب الاقامة بيننا
حنين




_________________


حنين المدني
الملاك الحنون
الملاك الحنون

انثى
عدد الرسائل : 904
العمر : 39
البلد الأم/الإقامة الحالية : طرطوس
الشهادة/العمل : حقوق/ بلا
الهوايات : أدب - ثقافة
تاريخ التسجيل : 09/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

مُساهمة من طرف نجاة الماجد في 18/12/2010, 11:36 pm

أستاذي / سليم حسين سليم
...
عميق إمتناني وتقديري لمرورك الكريم الذي أسعدني جداً
إلى جانب تفاعلك الطيب الذي ينم عن أخلاقك العالية السامية التي ترفض الأرذل من الفن مهما كان لونه
أكرر شكري ولك ودي

نجاة الماجد
إعلامية - شاعرة - كاتبة
إعلامية - شاعرة - كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 10
العمر : 34
البلد الأم/الإقامة الحالية : السعودية
الشهادة/العمل : بكالوريوس مكتبات
تاريخ التسجيل : 13/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

مُساهمة من طرف نجاة الماجد في 18/12/2010, 11:38 pm

أستاذي / جورج عبيد
...
حقيقةً كلماتك اللطيفة أخجلتني جداً
وألجمت لساني عن إبداء الشكر الذي يليق بك إزاء ماتفضلت به من عميق ترحيب
وجميل تفاعل ....فليحفظك الرب ,,, ولك ودي

نجاة الماجد
إعلامية - شاعرة - كاتبة
إعلامية - شاعرة - كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 10
العمر : 34
البلد الأم/الإقامة الحالية : السعودية
الشهادة/العمل : بكالوريوس مكتبات
تاريخ التسجيل : 13/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

مُساهمة من طرف نجاة الماجد في 18/12/2010, 11:42 pm

منهل مرجان كتب:لك السلام الاستاذة نجاة الماجد مني انا المتفهم ...منهل مرجان
نعم ..لك التصفيق الابدي لك الاعجاب ..لك شذرات الروح نهديها
لاننا نرى ارواحا تحمل فكرا كسيوفا تصارع ثقافة الهبوط الدونية
وتمجد ثقافة الروح الاصيلة لترتقي بمجتمعنا العربي الى حضارة الامم كما كانت ولا تزال تكون
كل يوم نصحى على اصواتا لا ارى انها صوتا يغني لنا بل يغني لذاته الباحثة عن الشهرة والمال
ويغني للانتاج الفني الذي هو المسؤول الاكبر عن تردي انتاج رقي الفن.....
كي تربح شركات الانتاج بصوت لا صوت له في عالم الغناء بل شكلا غريبا من الديكور
يتلاعب بمشاعر المراهقين والمراهقات فيعجبون بالشكل اكثر من قيمة رقي الكلمة وفخامة لحن صوته
بحجة ان الفضائيات او الوسط الفني محتاج لعددا اكبر من المطربين والمطربات والاصوات المغنية لتعويض الحاجة والنقص ليتم تعبئة الفراغ الزمني والوقتي والبرنامجي لهذه الفضائيات
قرات لك نقدا مميزا وفكرة يجب ان تدرس في روح ثقافتنا وفكرنا ويجب تعميمها ..كصوتا ادبيا يحارب الدخلاء حتى لا تتشوه قيم روحنا
وقيم نغمنا الابداعي .....الغاية لا تبرر الوسيلة بحجة الحاجة لكم هائل من الانتاج ادخل في دونية الذوق العام واشوهه
كم كانت بدايتك رائعة وكبيرة ومميزة الى ابعد حد نحن بشغف وشوق لمشاركاتك وها ننتظر لنستمتع بروح فكرك الصارخ الى رقي الجمال وسمو الروح الى العلياء ......منهل مرجان

أستاذي / منهل مرجان
جميل ماتفضلت به هنا من رأي عظيم في الفكرة عميق في الأسلوب قوي في العبارة
صدقاً أسعدتني مداخلتك الكريمة التي أثرت الموضوع وأضفت عليه مزيداً من الألق
شكراً لك بحجم السماء على تفاعلك الجميل وثنائك العاطر وحفاوتك وكرمك
فليحفظك الرب
ولك ودي

نجاة الماجد
إعلامية - شاعرة - كاتبة
إعلامية - شاعرة - كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 10
العمر : 34
البلد الأم/الإقامة الحالية : السعودية
الشهادة/العمل : بكالوريوس مكتبات
تاريخ التسجيل : 13/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

مُساهمة من طرف نجاة الماجد في 18/12/2010, 11:44 pm

حنين المدني كتب:
الاستاذة العزيزة نجاة



نرحب بوجودكِ بيننا
انضمامكِ الى اسرة ممملكتنا الحبيبة
من دواعي فخرنا وسرورنا

سلمت يداكِ استاذتنا على هذه البداية المميزة
والاطلاله البهية
مع خالص الود والتمنيات بطيب الاقامة بيننا
حنين




حنين المدني
/
أشكرك غاليتي على تواجدك اللطيف وتفاعلك العاطر وترحيبك المزدان بالورد والود
فليحفظك الرب
ولك عميق الحب

نجاة الماجد
إعلامية - شاعرة - كاتبة
إعلامية - شاعرة - كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 10
العمر : 34
البلد الأم/الإقامة الحالية : السعودية
الشهادة/العمل : بكالوريوس مكتبات
تاريخ التسجيل : 13/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

سلمت أناملك الناعمة لما خطته من جمال

مُساهمة من طرف حسناء العمري في 20/12/2010, 2:13 am






الأستاذة والكاتبة الكبيرة نجاة

مساؤك ورد جوري

أهلا وسهلا و مرحباً بك بيننا
نحن نرحب بك أجمل وأحسن ترحيب
ونبارك لكِ فيض حروفك البهية
سعدنا جدا بانضمامك لمملكتكِ
نتمنى لك طيب الإقامة

ما أروع هذه البداية
وما أبدع هذا المقال الراقي

ودائما بأنتظار جديدك الشيّق
دمت ودام هذا العطاء

خالص ودي وأعذب التحايا لك
كل تقديري و احترامي
حسناء









_________________



حسناء العمري
المشرفـة العامـة
المشرفـة العامـة

انثى
عدد الرسائل : 2439
العمر : 42
البلد الأم/الإقامة الحالية : مملكة الابداع المملكة الأدبية
الشهادة/العمل : موظفة
الهوايات : كتابة الخواطر و الرسم وقراءة الشعر العربي والعالمي
تاريخ التسجيل : 16/05/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الفن بين الإبتذال والإعتدال/ مقال بقلم نجاة الماجد

مُساهمة من طرف فاطمة عبدالله في 20/12/2010, 10:48 pm

أولاً - تحية ترحيب الى اللا نهاية
ثانياً - شكر وعرفان على هذا النص وهذا الفكر الراقي
تمتعي بعطر دائم,
وفكر ثابت على اليقين..

وديّ

فاطمة

_________________


فاطمة عبدالله

اعطي هبة لهذا المنتدى

فاطمة عبدالله
مـشــرفـــــة
مـشــرفـــــة

انثى
عدد الرسائل : 369
البلد الأم/الإقامة الحالية : المملكة الأدبية
الشهادة/العمل : موظفة
الهوايات : قراءة الشعر والخواطر
تاريخ التسجيل : 04/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى