๑۩۩๑ المملكـــــــــــة الأدبيــــــــــــة ๑۩۩๑
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة

إن كنت من أعضاءنا الأكارم يسعدنا أن تقوم بالدخول

وان لم تكن عضوا وترغب في الإنضمام الى اسرتنا
يشرفنا أن تقوم بالتسجيل

العبيدي جو ادارة المملكة الأدبية

رقص المازور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رقص المازور

مُساهمة من طرف وجيهة عبد الرحمن في 16/6/2010, 5:10 am

رقص المازور


ثَمَّ رقص, نعم رقصٌ يحفر ذاكرتي كحيوان الخلد يحفر في الظلام.
فقد كانت ليلة ٌ مريبةٌ, لأنَّ الظلام يبيِّتُ الشرَّ ويقتل براءة الأحداق,كما يشاع عنهُ .
فهو الذي يزرع حقول ألغام في دروب الشمس, في تلك الليلة صار عقلي كسهم ينطلق من وتر قوسهِ .
بدأت منذ أن استدار الأفق, وأخذت لجَّةُ اليحر تمتصُّ الشاطئ, وكابنة ملَّت حياة القصور و الغلمان فهاجت كلبوة تبحث عن فريسة لصغارها, بدأت أخطو الخطوة الأولى, وما بعث الارتياح في نفسي ودفعني لئن أعتصم بالصمت, هو أنني كنت على يقين بأنَّني أخطو على سفح عشبٍ أزغب.
البداية التي بدأت بها رقصي, أعادتني إلى ما يشبه الحياة الهلامية التي ليس في مستطاع أحد الإمساك بها, فإفلاتها يقين لامحالة, وبالرغم من ذلك كان لابد لي من الاختباء في قناع العتمة, على أنَّ الحكايات القديمة من الصعب سردها, لأنّها ستفتح معبراً لزحف أفعوان الصيف بالتسلل إلى أسرَّتنا, والمبيت فيها, وهل لنا النوم مع أفعوان, لابد أنَّها صفعة مؤلمة من القدر, لذا اخترت الرقص المنهمك في اللاعودة .
كنت أنصب كمائني, لأتعرَّف على مصارعي من جديد, وبعد تعب ولهاث جثوت على ركبتيَّ ألتقط أنفاسي, أمتزج باللامرئي, أغمض عيني فيغزل نول الحقيقة أوهامي.
تراءى لي طيفان, ثمَّة طيفان هناك على مرأى مني غير بعيدين
أسمعهما .... لاأدري ربما يتعاركان, أو ربما يتناجيان, أعلم بأنَّهُ لن يكون ثمَّة طيف رابع لأنَّني كنتُ أنا الثالث....
مازلت ألهث بإيقاع رتيب للرؤى تقول له:
- أنتَ من علمها الرقص..
- لالا أبداً... كنت أشعر بها تصمت وتبتعد, الطيف الثاني يخطو خطوة إلى الوراء ويقول.
أبتسم في سريرتي .... لامتاريس للسعادة هنا, فكل شيء بدأ ينجلي أمامي...
أراهما يتشظيان اعترافاً....
- لو لم نفتح البوابات, لما خطت تلك العتبة, والان لما فرَّت بقدميها الحافيتين,لما انغرزت قدماها في الوحل...
اسمعهما, ابتسم, أراهما وهما لايرياني, طالما رأيتهما.
خالجني شعور بالندم, رغبتُ بالعودة إلى الوراء, لكنني كنتُ محاطة بأشياء لاأدري كنهها.... أشياء دفعتني إلى المضي.
كان علي فعل شيء, قلت في نفسي:
- لم يكن يجدر بي المضي في ذلك الدرب...
ثمَّ أعود فأهز رأسي بالنفي...
لكن كان لابد من أن أختار طريقاً ما وحدي, فمنذ أن فتحت بصيرتي وتنفستْ رئتي, لم أجد نفسي أمضي وحدي في قرار, كانا يقدمان لي برنامجي كل صباح على سفرة الفطور, يملون عليَّ واجباتي, يفكرون عني في كل ما يتعلق بي وبهم, حتى بتُّ أكره نفسي, فهي لم ترضني يوماً.
لاأتكلَّم إلا قليلاً, أسمع قدر ما يشاؤون...
يتركون الأبواب مفتوحة على مصراعيها, فأنا لن أخترقها وأخرج طالما لم يدرج خروجي على قائمة مهامي وواجباتي.
من نافذتي رأيت الكلَّ يحلم, ووجدتُ نفسي أصمت, أحزن, أحزن على أشياء منتهية أو ربما لم تنتهِ.
كنتُ قد قطعتُ شوطاً من حياتي حين ذات مرَّة تنقلّتُ في غرفتي المشرَّعة أبوابها ونوافذها, بخطاً طويلة, كانت طويلة, وقفزت عالياً, قفزت في الهواء, وفتحتُ ذراعي...
أذكر بأنّني تنفستُ عميقاً تلك الليلة... هل كنتُ أقود مبتعدة عن نفسي, ربما لأنّني منذ تلك الليلة بدأت أغلق الأبواب وأوصدها.
تدرَّبتُ مطوَّلاً على النطق بكلمات لم أعتدها, وركضتُ كثيراً في أرجاء عالمي في غرفتي المهمَّشة.
تلك الليلة كانت البداية, كانت الموجة التي ارتطمت بالشاطئ فتشظتْ.
وحين تيقنتُ بأنَّني غير باقية لامحالة, رقصتُ ...رقصت حتى الانهاك.
اعتدتُ القفز والحركات البهلوانية, كنت أرقص كل ليلة رقصة مختلفة, وآثرت بعدها الشوارع, نعم كان عليَّ أن أعرف كيف يحلمون( فالشوارع غرف بلا جدران إن أردت التوغل فيها ) ليست أشبه بالغابات ذوات الفضاءات الممتدة والأفخاخ حيثُ تضع قدميك.
فتحتُ النوافذ مجدداً وخرجت خلسة منهم, وها أنا هنا الآن بعد أن جعلت الشمس في ظهري توقاً للشفاء...
على أنَّني أظنُّ أن الشفاء وحده لايكفيني, عليَّ عدم العودة
إذ أن العودة إلى الوراء ربما ستسبب لي كدمات أخرى على نوافذ الذاكرة المهجورة.



المازور: طائر ذو ألوان خضراء وزرقاء وحمراء , غنه صياد ماهر يغطس في الماء ويصطاد الأسماك الصغيرة ويعود ليقف فوق نبات القصب أو ما شابه , يأكل ما اصطاده بهدوء

_________________

وجيهة عبد الرحمن سعيد
avatar
وجيهة عبد الرحمن
قاصة و كاتبة
قاصة و كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 12
العمر : 48
البلد الأم/الإقامة الحالية : الحسكة
الشهادة/العمل : معلمة
الهوايات : الكتابة
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف حسناء العمري في 17/6/2010, 6:04 am





الأستاذة العزيزة وجيهة

مساء الخير


ما أروع وما أبدع ما سطره قلمك الجميل هنا..
لا أعلم بأي الحروف أو الكلمات أخطها ..
لأوفيك حقك الكامل من الشكر



ينحني لك القلم وصاحبته إجلالا وإعجابا
لهذا الابداع الكبير..

أنا جد سعيدة لمروري من هنا..


لروحك باقة ورد وياسمين
لك ودي ومحبتي
حسناء






عدل سابقا من قبل حسناء العمري في 13/4/2011, 5:07 pm عدل 1 مرات

_________________


avatar
حسناء العمري
المشرفـة العامـة
المشرفـة العامـة

انثى
عدد الرسائل : 2439
العمر : 43
البلد الأم/الإقامة الحالية : مملكة الابداع المملكة الأدبية
الشهادة/العمل : موظفة
الهوايات : كتابة الخواطر و الرسم وقراءة الشعر العربي والعالمي
تاريخ التسجيل : 16/05/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الندية حسناء العمري

مُساهمة من طرف وجيهة عبد الرحمن في 18/6/2010, 11:03 am

يكفي انك تلمست بروحك كلماتي ، هذا النص أهديه إلى كل انثى لم ترضى بالقيود تكبل يديها .
لكل انسان طريقته في التعبير عن ذاته والسعي إلى تحقيق أحلامه
فكان في رقص المازور (الرقص)المجازي بالقفز عاليا فوق كل التابوات والموروث
عزيزتي هذه أنا بينكم في مملكة الأحلام لنحلم معا بغد أفضل
مودتي
وجيهة

_________________

وجيهة عبد الرحمن سعيد
avatar
وجيهة عبد الرحمن
قاصة و كاتبة
قاصة و كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 12
العمر : 48
البلد الأم/الإقامة الحالية : الحسكة
الشهادة/العمل : معلمة
الهوايات : الكتابة
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف العبيدي جو في 18/6/2010, 11:05 am

ليل يزرع حقول ألغام في دروب الشمس ورقص ,
وصياد ماهر بألوان يعشقها..
يا ابنة النور ايتها اللبوة التي تبحث عن فريسة لصغارها..
إن أفعوان الصيف كاد يقضّ مضاجعكم
افتحي اليوم نوافذكِ للشمس ففيها الشفاء...
وامضي للأمام...
اقفزي فوق الموروث
واهجري تلك الذاكرة ذات الكدمات.....

استاذة وجيهة
كثيرا ما أجد راحتي حين أقرأ لكِ كما اجد شفاء لغِلّي...
فالكتابة هي سلاح أبيض كما هي عالم يمنح من يهيم به الصفاء ومن ثم الحكمة
وأنتِ الثائرة - الرائقة, الحكيمة

هنا في رقص المازور
تذوقنا طعم ادبي متناغم ومنسجم
ما اجمل رقصات أناملكِ على الورق
وإيقاع حركة الكلمات وهي ترقص
في حوار تام بين الألم والدلالة والشعور..

أسعدني وجودك بيننا...
تحياتي ومودتي
جو

ملاحظة:
احب ان انوه للقراء أن هذه القصة حاصلة على جائزة عبد السلام العجيلي للقصة القصيرة 2008 وجائزة مجلة العربي الكويتية

_________________


العبيدي جو

اعطي هبة لهذا المنتدى
الآراء الواردة في كتابات الأعضاء لا تمثل رأينا بالضرورة
avatar
العبيدي جو
المديـر العــام
المديـر العــام

ذكر
عدد الرسائل : 4072
تاريخ التسجيل : 28/08/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

عزيزي جو

مُساهمة من طرف وجيهة عبد الرحمن في 18/6/2010, 3:08 pm

هذا الكلام يخترق الروح ن حقا هذه هي مملكة الأحلام
على أن لانكتفي بالحلم بل نسعى سعي (ابن ماجد) في تحقيقها لأننا نستحق أن نعيش بشكل أفضل
وكل ما في الحياة يستحق الوقوف عليه والعمل من أجله .
ببساطة الحياة جميلة ونحن من نمد من أجلها
مودتي
وجيهة

_________________

وجيهة عبد الرحمن سعيد
avatar
وجيهة عبد الرحمن
قاصة و كاتبة
قاصة و كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 12
العمر : 48
البلد الأم/الإقامة الحالية : الحسكة
الشهادة/العمل : معلمة
الهوايات : الكتابة
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الاستاذة وجيهة عبد الرحمن سعيد

مُساهمة من طرف سليم سليم في 26/6/2010, 5:51 am

أيتها الأستاذة الفذة

أعترف إليك أنني أعدت قراءة
هذه الكلمات الرائعة
مرارا وتكرارا

استاذتنا
لا أخفيك سرا أنني حائر عن الرد عليها
فإقبلي مني هذا العجز

ولكني أشكرك وأشد على يدك
بأن تجعلي كلمتك
أمل وطريق
لكل من يتوق إلى الحرية
إلى التخلص من كل الموروثات
البالية التي لم تنفعنا في يوم من الايام
ولن تنفعنا
يدا بيد لنمضي الى حيث النور
وضوء القمر

نرحب بك بيننا أيما ترحيب
ونشد على يديك
وقلوبنا مع ابصارنا مفتوحة لك

دمت بكل خير


_________________

سليم حســين سليم
شاعر- مصور - رسام - نحات
avatar
سليم سليم
أمـير الـمنتدى
أمـير الـمنتدى

ذكر
عدد الرسائل : 655
العمر : 54
البلد الأم/الإقامة الحالية : سورية
الشهادة/العمل : مصور
الهوايات : رسم نحت, كتابة خواطر
تاريخ التسجيل : 15/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف وجيهة عبد الرحمن في 26/6/2010, 6:13 pm

الرائع سليم
نعم هذه أنا ، أقولها بقوة وجرأة، الحرية الحقيقية هي أن تكون حرا حقيقيا لأنه لم يعق مسيرتنا سوى تلك القيود المزاجية التي بات يكبلنا بها بعضهم، بغية الحد من سيرنا قدما بحياتنا التي نستحقها.
أشكر لك مرورك على كلماتي ، التي تفرزها روحي
مودتي
وجيهة

_________________

وجيهة عبد الرحمن سعيد
avatar
وجيهة عبد الرحمن
قاصة و كاتبة
قاصة و كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 12
العمر : 48
البلد الأم/الإقامة الحالية : الحسكة
الشهادة/العمل : معلمة
الهوايات : الكتابة
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف فاطمة عبدالله في 27/6/2010, 3:01 am


ماذا عساني أن أقول...
وقد جف قلمي ...
وتباعدت,, وتبعثرت,, الأحرف بأسطري ...
الكل فر مني قبل أن أعبّر عن دهشتي
وقبل أن أبدأ كلماتي ...

الأستاذة الغالية وجيهة
دمتِ مبدعة
دمتِ راية مثلى
تنشد المدنية والحرية

***

ومن الأحلام الى الأدبية...
جئتِ ايتها المبدعة القديمة الجديدة..

فأهلا بك في مملكتك
أهلا بك في الأدبية

مع كل المودة
فاطمة

_________________


فاطمة عبدالله

اعطي هبة لهذا المنتدى
avatar
فاطمة عبدالله
مـشــرفـــــة
مـشــرفـــــة

انثى
عدد الرسائل : 369
البلد الأم/الإقامة الحالية : المملكة الأدبية
الشهادة/العمل : موظفة
الهوايات : قراءة الشعر والخواطر
تاريخ التسجيل : 04/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف وجيهة عبد الرحمن في 27/6/2010, 3:44 am

فااااااااااطمة الماطرة كغيمة هذا الصباح
كم أدهشتني قطرات المطر المنسكبة دلالاً من روحك العذبة، وددت لو أكون أنا من تجلس وحيدة ... مسافرة....منتظرة صفير القطار ،علَّه يحملني او يحمل إليَّ أنساما عليلة من احبائي الذين رحلوا قبل الأوان.
مرورك كان عذباً...
مودتي
وجيهة

_________________

وجيهة عبد الرحمن سعيد
avatar
وجيهة عبد الرحمن
قاصة و كاتبة
قاصة و كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 12
العمر : 48
البلد الأم/الإقامة الحالية : الحسكة
الشهادة/العمل : معلمة
الهوايات : الكتابة
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف حنين المدني في 28/6/2010, 1:15 am

الاستاذة الرائعة وجيهة

ما ابدعكِ
وما اروع ما سطره قلمكِ النابض ها هنا

هنيئا لهذا المنتدى بكِ
كل عبارات الشكر والمديح
عاجزة ان توفيكِ حقكِ من الشكر

سلمت اناملكِ الذهبية
نتظر جديدكِ بلهفة وشوق
مع خالص الود
حنين




_________________

avatar
حنين المدني
الملاك الحنون
الملاك الحنون

انثى
عدد الرسائل : 904
العمر : 40
البلد الأم/الإقامة الحالية : طرطوس
الشهادة/العمل : حقوق/ بلا
الهوايات : أدب - ثقافة
تاريخ التسجيل : 09/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف شمعون يوسف في 29/6/2010, 8:23 pm

دخلت الموقع كزائر الان واذ بي لم اخرج
وكانه كان فاتني شئ
سيدتي
الانيقة
انت اكثر من رائعة
رغم عدم استلطافي لمدينة الحسكةالا اني افاجا بوجود اناس في قمة الروعة في حروفهم
دمت مبدعة
رقص المازور
يقول محمود درويش
على قدر الاحلام تكون الزنبقةاو المشنقة
فالاحلام خلاصنا ياسيدتي
اشكرك من القلب

_________________

شمعون يوسف
avatar
شمعون يوسف
طبيب وشاعر
طبيب وشاعر

ذكر
عدد الرسائل : 54
العمر : 49
البلد الأم/الإقامة الحالية : القامشلي
الشهادة/العمل : طبيب اسنان
تاريخ التسجيل : 10/06/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف وجيهة عبد الرحمن في 30/6/2010, 7:18 pm

حنين الجميلة
ربما الرقص بمعناه المجازي هو ذاك التعبير الصارخ عن الرغبة في التوق من الكثير من الأغلال أو الترويح عن النفس من كربها ،نتذكر زوربا هنا كيف ابتدع تلك الرقصة ، واوغل في الرقص معبرا بذلك عن حزنه على موت ابنه
هذا نحن لابد لنا من استعارة كل الوسائل من الطبيعة لنكون أحرار تليق نفوسنا بما وهبنا الله إياه
شكرا لمرورك عزيزتي
مودتي
وجيهة

_________________

وجيهة عبد الرحمن سعيد
avatar
وجيهة عبد الرحمن
قاصة و كاتبة
قاصة و كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 12
العمر : 48
البلد الأم/الإقامة الحالية : الحسكة
الشهادة/العمل : معلمة
الهوايات : الكتابة
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف وجيهة عبد الرحمن في 30/6/2010, 7:28 pm

الدكتور شمعون يوسف الرائع
بالحلم نرسم أولى خطوات رغبتنا بالتوق من تلك الترهات التي باتت في أعناقنا كأغلال من حديد.
والروعة يا صديقي هي أن تتجاوز ذاتك لتحلم عوضا عن من لا يسعهم الحلم حتى، فتحلم بأن يكون لهم نصيب كبير من التمتع بالحياة ،
شكرا لك لأنك ذكرتني بقول محمود درويش فأنت أكثر من رائع
وشكرا أيضا لمرورك على تخوم كلماتي البسيطة
مودتي
وجيهة

_________________

وجيهة عبد الرحمن سعيد
avatar
وجيهة عبد الرحمن
قاصة و كاتبة
قاصة و كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 12
العمر : 48
البلد الأم/الإقامة الحالية : الحسكة
الشهادة/العمل : معلمة
الهوايات : الكتابة
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف وليم جبران في 30/6/2010, 10:32 pm

عسى أن يكون لمركبي الصغير مكان في بحركِ الهادر ..

الأستاذة الفذة وجيهة
عندما أكون في مواجهة مع نصوصكِ, أنسى أشياء كثيرة..
أنسى الكلام.. انسى كيف ارد.. أنسى حتى نفسي..

وما ردي إلا كلمات متواضعة نابعة من داخلي..
تعبر عن دهشتي أمام نصكِ الرائع..

نترقب منكِ الجديد
تحية مودة
وليم

_________________


وليم جبران
اعطي هبة لهذا المنتدى
avatar
وليم جبران
سـوري عتيق
سـوري عتيق

ذكر
عدد الرسائل : 253
البلد الأم/الإقامة الحالية : أتري بريخا
الشهادة/العمل : متقاعد
الهوايات : الثقافات والآداب والتاريخ
تاريخ التسجيل : 04/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رقص المازور

مُساهمة من طرف وجيهة عبد الرحمن في 4/7/2010, 6:22 pm

أيها السوري العتيق
يكفي أن نصي هذا تجاوز السنين ووصل إليك، هذا شرف كبير لي أن يقف مثلك بتلك الدهشة أمام الرقص المعبر عن الرغبة في التحرر من الكثير مما لم نقله بعد....
سيدي
بحاري تتسع لكل المراكب التي تبحر رغبة في كشف مجاهيل الحياة والمضي قدما فيها
اشكر لك مرورك
مودتي
وجيهة

_________________

وجيهة عبد الرحمن سعيد
avatar
وجيهة عبد الرحمن
قاصة و كاتبة
قاصة و كاتبة

انثى
عدد الرسائل : 12
العمر : 48
البلد الأم/الإقامة الحالية : الحسكة
الشهادة/العمل : معلمة
الهوايات : الكتابة
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى